كلية الدراسات المتوسطة -الأزهر

الكلية المتوسطة-الأزهر تستقبل وفدا من المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي GIZ و صندوق التشغيل الفلسطيني ضمن تمويل مشروع لتطوير آلية التحكم الكهربي بأنظمة الهيدروليك والنيوماتيك


الكلية المتوسطة-الأزهر تستقبل وفدا من المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي GIZ و صندوق التشغيل الفلسطيني ضمن تمويل مشروع لتطوير آلية التحكم الكهربي بأنظمة الهيدروليك والنيوماتيك

الكلية المتوسطة-الأزهر تستقبل وفدا من المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي GIZ و صندوق التشغيل الفلسطيني ضمن تمويل مشروع لتطوير آلية التحكم الكهربي بأنظمة الهيدروليك والنيوماتيك

استقبلت كلية الدراسات المتوسطة في جامعة الأزهر- غزة وفدا من المؤسسة الالمانية للتعاون الدولي GIZ و صندوق التشغيل الفلسطيني ضمن موافقة تمويل مشروع لتطوير آلية التحكم الكهربي بأنظمة الهيدروليك والنيوماتيك بالشراكة مع الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية وذلك ضمن برنامج "التعليم والتدريب التقني والمهني الموجه نحو الطلب" DO TEVT " بتمويل من مؤسسة (GIZ) حيث استقبلت الكلية وفداً من المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي(GIZ) ممثلاً بالمهندس محمد شبير، ووفداً من الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية ممثلاً بالمهندس محمد المنسي، وكان في استقبالهم عميد الكلية الدكتور حسن طموس، والنائب الأكاديمي المهندس نائل عليان، والنائب الإداري والمالي أ.محمد قاعود، ومدير المشروع المهندس وائل سرحان، والمهندسة أماني الكرد عن وحدة المشاريع، وأعضاء من قسم الهندسة وتكنولوجيا المعلومات .

ورحب طموس بالحضور مؤكداً على حرص الكلية على التعاون مع جميع مؤسسات المجتمع المدني والهادفة إلى تطوير المعامل والمختبرات وكل ما تحتاجه الكلية لتقديم الأفضل لطلبة الكلية.

بدوره أعرب المنسي عن اعتزازه بالشراكة الاستراتيجية مع الكلية وتنفيذ العديد من المشاريع التي تدعم التعليم التقني والمهني في قطاع غزة للوصول إلى منتج وطني بجودة عالية في مختلف القطاعات الصناعية.

وقال شبير أن مشروع تطوير آلية التحكم الكهربي بأنظمة الهيدروليك والنيوماتيك مميز كونه سيخدم العديد من المجالات الصناعية في قطاع غزة. من جانبه أوضح سرحان أن المشروع يهدف إلى تطوير المهارات التقنية لدى الأكاديميين في الكلية والفنيين للشركات الأعضاء في الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية، بالإضافة إلى تطوير مختبر متكامل في مجال آلية التحكم الكهربي بأنظمة الهيدروليك والنيوماتيك. وأضاف أنه سيساهم بشكل فعال في تحسين مخرجات التعليم التقني والمهني بما يتلاءم مع متطلبات واحتياجات سوق العمل المحلي. كما و أوضح المهندس وائل سرحان أن هذا المشروع جزء من خطة تطوير مستقبلية سيشهدها البرنامج و القسم في المرحلة المستقبلية بالتعاون مع المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ) و صندوق التشغيل الفلسطيني و الاتحاد العام للصناعات المعدنية.

وفي نهاية اللقاء قدمت المهندسة أماني الكرد عرضاً مختصراً عن أهمية المشروع، ودور الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية في تنفيذ أنشطة المشروع المختلفة، بالإضافة إلى المخرجات المتوقع تحقيقها بعد الإنتهاء من تنفيذ المشروع.